شهدت صالونات سياسية ومواقع إخبارية وتواصل اجتماعي أمس ارتفاعا في منسوب الحديث عن تعديل وزاري مرتقب على حكومة الدكتور هاني الملقي، فيما شهدت بورصة الحقائب الوزارية التي يمكن أن يطالها التعديل تباينات واضحة، عكست في جزء منها "أمنيات". مصادر مطلعة
عمان اليوم -