"صندوق المرأة" 34 مليون دينار تمويلات النصف الأول من العام
2017-10-08 1:12 PM : التاريخ

عمان اليوم
عمان اليوم -

بلغت القيمة الإجمالية لتمويلات شركة "صندوق المرأة للتمويل الأصغر" في النصف الاول من العام الحالي 34 مليون دينار، موزعة على 55 ألف تمويل، وفق المديرة العامة للشركة منى سختيان.

وأوضحت سختيان أن حجم التمويل السنوي يختلف من عام لآخر، حيثُ بلغت القيمة الإجمالية لتمويلات الصندوق خلال العام الماضي 67 مليون دينار، موزعة على نحو 110 آلاف تمويل.

وأشارت إلى أن "نسبة السداد المنتظم للمستفيدات من أنواع التمويل المختلفة للشركة بلغت 98 بالمائة، في حين بلغت نسبة التعثر بالسداد 2 بالمائة فقط".

وأكدت أن الشركة تسعى دوماً لتوفير مختلف الخدمات المالية وغير المالية التي من شأنها تمكين المرأة اقتصادياً واجتماعياً، لتصبح عضواً فاعلاً ومنتجاً في مجتمعها، "لأن النساء هن سبب وجود الصندوق ومصدر إلهام العاملين فيه"، بحد تعبيرها.

وبينت سختيان أن شركة صندوق المرأة وصلت أخيراً إلى مليون تمويل تبلغ القيمة الإجمالية بحجم يزيد على 450 مليون دينار تم تدويرها على مدى العقدين الماضيين، حيثُ استفادت آلاف النساء بشكل دوري ومستمر من خدمات الصندوق المتنوعة خلال تلك الفترة.

وأضافت، أن عدد المستفيدين حالياً وصل إلى نحو 140 ألف مستفيدة ومستفيد، تشكل المستفيدات نسبة 96 بالمائة من المجموع الكلي للتمويلات، منوهة إلى ان بعض النساء حصلن على أكثر من تمويل على فترات متعاقبة، بهدف تعزيز ما بدأن به من مشاريع مولتها الشركة.

كما أكدت سختيان أن الحصة السوقية لشركة صندوق المرأة، التي تعد واحدة من أصل ثماني شركات تقدم التمويل الأصغر في المملكة، بلغت للنصف الاول من العام 2017 نسبة 35 بالمئة من أعداد العملاء، و25 بالمئة لمحفظة مالية قائمة، منوهة إلى ان الشركة "لم تتسبب بحبس أي من النساء المتعثرات في التسديد، واللواتي لا تتجاوز نسبتهن 2 بالمائة".

ولفتت إلى أن الشركة تقوم بعمليات متابعة مع المستفيدات المتعثرات بالإضافة الى الكثير من الإجراءات التي تتبعها الشركة قبل ما وصفتهُ بـ "الخيار الأخير" وهو تحويل أوراق المتعثرات إلى القضاء.

وتطرقت سختيان إلى أن إيمان الشركة بقدرة النساء على التغيير الاقتصادي والاجتماعي الفعّال في أسرهن ومجتمعاتهن، أدى بها إلى توسيع نطاق خدماتها المالية لتشمل في الوقت الحالي عدة أنواع من التمويل، تتضمن "تمويل تضامن، تمويل إنطلاقتي، تأمين تطوير، تأمين موسمي، تأمين تعليمي، تأمين أمومة، تأمين عمومي، وتمويل تحسين منزل".

وتقدم الشركة ايضا الكثير من الخدمات غير المالية، ومنها المنح الدراسية التي يبلغ عددها نحو 5 منح سنوياً، إضافة إلى الأنشطة التوعوية والمجتمعية التي تنظمها بشكل مستمر على مدار العام، وتستفيد منها آلاف النساء من مختلف مدن وقرى وأرياف المملكة وكذلك التسويق والتشبيك لمنتجات السيدات المختلفة.

وأضافت أن الشركة أعلنت مؤخراً عن تأسيس أكاديمية صندوق المرأة للتنمية البشرية، والتي تهدف إلى تمكين المرأة على مختلف المستويات وأهمها الاقتصادية والاجتماعية، من خلال إخضاعها لتدريبات تتنوع مواضيعها حول الثقافة المالية وإدارة المشاريع وتطويرها وإدارة الكوادر البشرية، وآليات تشغيلها المثلى، قبل منحها التمويل.

ولفتت إلى أن الشركة تحظى بالكثير من الشراكات الاستراتيجية محلياً وإقليمياً وعالمياً، حيثُ تجمعها اتفاقيات ومذكرات تفاهم مع مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات النسائية ومختلف المؤسسات والدوائر الحكومية المعنية في القطاع النسائي بمختلف مجالاته، ولديها شراكات متميزة على المستوى الإقليمي، منها شراكتها مع "سنابل"، وهي المظلة الكبرى للتمويل الأصغر في الشرق الأوسط.

وعلى الصعيد الدولي، قالت سختيان، إن الصندوق يعد جزءاً من بنك النساء الدولي، حيثُ تتوّلى سختيان بالشراكة مع الرئيس التنفيذي للعمليات في مؤسسة Bill &Melinda Gates Foundation في أميركا رئاسة مجلس إدارة بنك النساء الدولي، إضافة إلى شراكة الصندوق مع العديد من المؤسسات المالية والدولية المعنية بقطاع التمويل الأصغر، مثل مؤسسة التمويل الدولية وهي جزء من مؤسسات البنك الدولي، وبوابة التمويل الأصغر، والوكالة الأميركية للإنماء الدولي، والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، وهيئة الأمم المتحدة للمرأة.

وأشارت سختيان إلى أن شركة صندوق المرأة التي بدأت أعمالها عام 1996، هي عبارة عن شركة خاصة غير ربحية، لا توزع أرباحاً على الإطلاق، وفقاً لقانون تأسيسها، وهي مسجلة لدى وزارة الصناعة والتجارة الأردنية وتعمل تحت مظلة "تنمية"، شبكة مؤسسات التمويل الأصغر في الأردن.(بترا)


لا يوجد تعليقات
 

الاسم  
البريد الالكتروني
نص التعليق

الرجاء النقر على المربع في الاسفل
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ويحتفظ موقع 'عمان اليوم' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ، ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة او خروجا عن الموضوع المطروح
جميع الحقوق محفوظة لموقع "عمان اليوم"
لا مانع من النشر والاقتباس شريطة ذكر المصدر