أم تقتل إبنتها و تخدع رجال الأمن
2017-08-08 10:52 AM : التاريخ

عمان اليوم
عمان اليوم -

 أقدمت أم كويتية على قتل إبنتها ذات الخمس سنوات بعدما انهالت عليها بضربات مبرحة داخل السيارة وأثناء عودتهما الى المنزل.

 

 وكانت الأجهزة الأمنية تلقت بلاغًا من الأم تطلب فيه المساعدة لإنقاذ حياة ابنتها مدعية أنها فقدت وعيها إثر سقوطها في المنزل.
 
و حسب ما أفادت المصادر الأمنية ، فإن بضع دقائق فقط كانت كفيلة بوصول دوريات الأمن وسيارات الطوارئ الطبية إلى منزل صاحبة البلاغ، وبمعاينة الطفلة الملقاة على أرض الحمام من دون أن تُبدي حراكاً، تبين أنها فقدت حياتها.
 
و أضاف المصدر : استرعى انتباه الفنيين الطبيين والأمنيين على السواء وجود كدمات شديدة في أماكن عدة من جسدها، فساورت الشكوك رجال الأمن، لتكشف نتائج التحقيق أن الأم ضربت ابنتها ضرباً مبرحاً، أثناء اصطحابها معها خارج المنزل، قبل أن تنقلها في سيارتها إلى المنزل، لتلقي بها على أرضية الحمام، ثم اتصلت بغرفة العمليات في استغاثة مزيفة، مدعيةً أن الطفلة سقطت بعدما زلقت قدمها، وسرعان ما غابت عن الوعي.
 
وما كان من الأم الا أن إعترفت بجريمتها أثناء التحقيق معها وقالت أنها “اعتادت أن توسع ابنتها ضرباً مبرحاً، على سبيل التأديب والعقاب.
 
وأوضحت أنها في المرة الأخيرة كانت تصطحب الطفلة معها في جولة خارج المنزل، وأنها أرادت أن تعاقبها على شيء ما جرياً على عادتها، فانهالت عليها بضرب عنيف داخل السيارة، وكانتا لا تزالان خارج المنزل، وفجأة سقطت الطفلة مغشياً عليها.
 
وتابعت الأم أنها حاولت تفهم الأمر فاستشعرت الخطر عندما وجدت إبنتها قد فارقت الحياة ، فانطلقت بسيارتها إلى البيت، حيث حملتها إلى الحمام، فخطرت لها فكرة التنصل من فعلتها، بتضليل الأمنيين من خلال الادعاء بأن الطفلة سقطت في الحمام، لكن الحيلة لم تنطل على رجال الأمن.

لا يوجد تعليقات
 

الاسم  
البريد الالكتروني
نص التعليق

الرجاء النقر على المربع في الاسفل
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ويحتفظ موقع 'عمان اليوم' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ، ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة او خروجا عن الموضوع المطروح
جميع الحقوق محفوظة لموقع "عمان اليوم"
لا مانع من النشر والاقتباس شريطة ذكر المصدر